عـــاجل

إقسام داخلية للبنات تقابلها محال للخمور وتهديدات بالتحرش الاتصالات تبحث انشاء منطقتين نموذجيتين لخدمات الكابل الضوئي في بغداد                      تربية المثنى تحتضن المهرجان الوزاري السنوي للانشودة المدرسية والابتهال الديني الكمارك … تستقبل مدير المكتب الأقليمي لبناء المقدرة والتطوير لأقليم شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط بمنظمة الجمارك العالمية النائب سعران الاعاجيبي يتفقد مشروع الصدر التعليمي في محافظة المثنى محافظ البصرة اسعد العيداني يرسل كتاًباً يطلب فيه أنصاف البصرة الكمارك … تعقد اجتماعا موسعا لمناقشة تطبيق قرار توحيد الإجراءات في المنافذ الحدودية وسا الاخبارية معلم يضرب طالبا في النجف الاشرف بلارحمة الاتصالات تبحث مع محافظ نينوى مشاريع الاتصالات ومنها كاميرات المراقبة

فتوى بحل الحشد الشعبي إقسام داخلية للبنات تقابلها محال للخمور وتهديدات بالتحرش الكمارك … أعادة اصدار (٥)إرساليات من مادة السيراميك في مركز كمرك الشيب فشلت بالفحوصات المختبرية

العراق ونظام الحكم الأمثل

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

 

علي حسين الجابري

الكثير من الكلام قد طرح هنا وهناك على هذه المنصة المحترمة او غيرها عن وضع العراق وما هي طريقة الحكم المناسبة له ؟ , وهل هنالك خلل في النظام البرلماني الحالي ؟ ثم هل هنالك نظام أفضل .. او حتى سلبياته اقل من النظام البرلماني المعمول به في العراق ؟

كل تلك الأسئلة يمكن مناقشتها من مواطن لاخر كأن تكون جلسة سمر عراقية لا تخلو من السياسة التي بات العراقيون يعتاشون عليها ويقتاتون عليها بمعنى القات اليمني فهي تضخ مزيد من المهدئات الى عقولنا قبل الابدان وتنعش اجسادنا التي انهكها حر ( طباخات الرطب ) .

العراق بلد امتاز بانه يتكون من عدة عروق او انه بلد يمكن تشبيه بنيته الاجتماعية على انها طيف مجتمعي مكون من عدة الوان وبنسب ثابتة تقريبا ً ويقسمون الى تقسيم مختلط عجيب اذ ان المعروف عن المجتمع العراق يقسم الى ( شيعة – سنة – مسيح – ايزيديين ) … وتقسيم قومي ( عرب – اكراد – اشوريين – تركمان ) وبعض الاقليات . وسط هذا التعدد والطيف المجتمعي وحرية الرأي المباحة في العراق وهي حد الافراط كيف يمكن ان يكون نظام الدولة ؟

ان نظام البرلمان هو الانسب لو قلت لماذا ؟ الجواب لانك يجب ان تجد من يمثل كل هذه الالوان وحسب نسب سكانها وهذا يتم عن طريق انتخاب حر وعادل وتقسيم لكل (100 الف) نسمة عضو برلمان يمثلهم ومما يؤكد وجهة نظري ان لبنان تعاني من نفس القضية ايضا فيها تعددية طائفية وعرقية ودينية وهي تعمل على النظام البرلماني اذن هو نظام معمول به في دول العالم وخاصة بعض الدول الكبرى .

يا سيدي القارئ الخلل ليس في النظام … الخلل في التطبيق , في الامتيازات التي ارهقت العراق والعراقيين الخلل في ادارة النظام في رؤوس السلطة والكتل السياسية ليس هناك في نظام تتبناه معظم دول الكرة الارضية خلل بل انه مناسب جدا لوضع العراق .

ما المانع من النظام الرئاسي ؟ سؤال وجيه يطرحه الكثير وفق تصوري القاصر ونحن متفقون على انها جلسة سمر عراقية حارة بحرارة طباخات الرطب وعلى نسمات البنكة التي التهب بها وجهي اقول لكم ان السبب في عدم صلاحية النظام لرئاسي هي التعددية المجتمعية والدينية التي لدينا نطرح مثال :

اجريت الانتخابات من المؤكد لان الشيعة اكثرية سيكون الفائز من اللون الشيعي للطيف المجتمعي … هل سيحكم هذا المنتخب من الكتلة الاكبر في المجتمع ؟ الجواب لا لانه سوف يكلف رئيس وزراء يشكل حكومة يكون مسؤول عنها امام رئيس الجمهورية المنتخب من سيكون رئيس الوزراء من اي لون من الوان طيف العراق من الكرد من السنة من المسيحيين من اي لون ثم هل يوافق الشيعة ان يكون كل الحكم ومطلق الصلاحية بيد شخص من السنة وطبعا العكس كذلك والكل رأى وسمع على مستوى وزراء في الحكومة الحالية وزير من الطبقة س يدعمة كل شعب س وكذلك ص ثم هذا رئيس الوزراء الذي سيكون مكلف من الرئيس المنتخب هل يفرض عليه ان يكون وزراؤه من مختلف ألوان العراق اذا كان كذلك فهي هي وليس بغيرها ذاتها التقسيمات التي اربكت الوضع العراقي ثم انه كل نظام رئاسي ينبغي ان يكون لديه برلمان لا غنى عن البرلمان وانتخابات البرلمان كما هو حال مصر وغيرها .

ستكون مهزلة تضارب القرارات بين رئيس الدولة ورئيس الوزراء وكل يوم اقيلت الحكومة ونصبت حكومة اخرى وكل حكومة شهور تتشكل وتكتمل ودوامه لن تنتهي

اصلاح البلد يا اخوتي قلناها ونقولها من الشعب من ذلك الاصبع البنفسجي فالبرلمان هو من يقرر عدد الحمايات وقيمة المرتبات والتقاعد والامتيازات التي انهكت ميزانية العراق الانفجارية ولست اريد الخوض في الانفجاريات التي مرت في اي وادٍ سلكت .

اطلت عليكم شكرا لكم ( نشرب جاي بهذا الحر احسن ….. )

 

اترك تعليق

فتوى بحل الحشد الشعبي
إقسام داخلية للبنات تقابلها محال للخمور وتهديدات بالتحرش
الكمارك … أعادة اصدار (٥)إرساليات من مادة السيراميك في مركز كمرك الشيب فشلت بالفحوصات المختبرية
وزير الاتصالات يوجه بالاسراع في تشغيل مشاريع الاتصالات في محافظة ذي قار
الاتصالات تبحث انشاء منطقتين نموذجيتين لخدمات الكابل الضوئي في بغداد
                     تربية المثنى تحتضن المهرجان الوزاري السنوي للانشودة المدرسية والابتهال الديني
وزير الاتصالات : نسعى الى توسعة مشروع الهاتف الارضي ليشمل جميع محافظات العراق والاولية للمناطق المحررة
الكمارك … تستقبل مدير المكتب الأقليمي لبناء المقدرة والتطوير لأقليم شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط بمنظمة الجمارك العالمية
النائب سعران الاعاجيبي يتفقد مشروع الصدر التعليمي في محافظة المثنى
محافظ البصرة اسعد العيداني يرسل كتاًباً يطلب فيه أنصاف البصرة
 رسمياً.. زيادة عدد الفرق المشاركة في كأس العالم للأندية
الكمارك … تعقد اجتماعا موسعا لمناقشة تطبيق قرار توحيد الإجراءات في المنافذ الحدودية
وسا الاخبارية
معلم يضرب طالبا في النجف الاشرف بلارحمة
الاتصالات تبحث مع محافظ نينوى مشاريع الاتصالات ومنها كاميرات المراقبة
رئيس الجمهورية:: حلبجة اصبحت تمثل اليوم ارادة المقاومة و النهوض و اعادة الاعمار.
النائب الاول لرئيس مجلس النواب يستذكر بألم مرور 31 عاما على جريمة قصف النظام البائد لمدينة حلبجة
الكمارك .. لا مخالفة في عقد ميزان الشيب وثقتنا عالية بالقضاء
عاجل :: انباء عن مثول 15 نائب لمجلس مكافحة الفساد.
النائب فالح الخزعلي يثمن دور الإعلام العراقي
وزير العدل يلتقي اعضاء مجلس شورى الدولة
القوات الأمنيه المشتركه ‬يفرضون الان السيطره الكامله على معسكر خالد في كركوك‬⁩
الاستخبارات الامريكية :العراق وسوريا قد لا يستمران كدول بسبب الحروب والشرق الاوسط سيتغير خلال عقدين
خطيب جمعة بغداد يوجه لومه الشديد لساسة العراق والبلدان العربية لتفشي اليأس والانتحار بين الناس
 القانونية الأولمبية تنفي صدور أي امر قضائي ضد الجميلي وصبري
عاجل .. عاجل .. فض الاجتماع بين السيد الحكيم والسيد الصدر والذي استمر لاكثر من 3 ساعات دون التوافق فيما بينهما . الامر الذي ادى الى الغاء المؤتمر الصحفي الذي كان من المزمع عقده بعيد اللقاء ..
عمليات الرافدين تمنع اطلاق العيارات النارية في المحافظات
كيف تحول سيارتك التي تعمل بالبنزين إلى سيارة تعمل بالطاقة الشمسية
خلف عبدالصمد الحشد شرف هذه الأمة ورمز عزتها “
معصوم: التفاهم العراقي الكويتي يخدم استقرار المنطقة
وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة : انجاز 81% من مشروع اعادة تأهيل جامع وحسينية فاطمة الزهراء عليها السلام في محافظة ديالى
رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يترأس الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء
العراق يشكر رئيس ” الفيفا” عبر شاشات ملعب البصرة الدولي
تربية المثنى تنظم اجتماعا لمديري ومؤسسي المدارس الأهلية في ديوان المديرية
تربية المثنى : اكثر من 1900 متقدم ومتقدمة سيخوضون الامتحانات التمهيدية للصفوف المنتهية
التربية تحدد مواعيد امتحانات الدور الثاني للمراحل المنتهية وغير المنتهية
نحن وأمانة بغداد …
رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة الدكتور حيدر العبادي يترأس اجتماع المجلس الوزاري للأمن الوطني
وزير الداخلية يصادق على إعادة 532 مفصولاً وهارباً إلى الخدمة
الكعبي يطالب بالتحقيق في زيارة وفود عراقية للكيان الإسرائيلي
تواصل معنا عبر الفيس بوك