عـــاجل

المثنى تحتضن  المؤتمر العلمي الرابع للتربية الإنسانية إقسام داخلية للبنات تقابلها محال للخمور وتهديدات بالتحرش الاتصالات تبحث انشاء منطقتين نموذجيتين لخدمات الكابل الضوئي في بغداد                      تربية المثنى تحتضن المهرجان الوزاري السنوي للانشودة المدرسية والابتهال الديني الكمارك … تستقبل مدير المكتب الأقليمي لبناء المقدرة والتطوير لأقليم شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط بمنظمة الجمارك العالمية النائب سعران الاعاجيبي يتفقد مشروع الصدر التعليمي في محافظة المثنى محافظ البصرة اسعد العيداني يرسل كتاًباً يطلب فيه أنصاف البصرة الكمارك … تعقد اجتماعا موسعا لمناقشة تطبيق قرار توحيد الإجراءات في المنافذ الحدودية وسا الاخبارية معلم يضرب طالبا في النجف الاشرف بلارحمة

وزير العمل يشارك في مجلس عزاء ضحايا عبَّارة الموصل فخامة رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح يعقد اجتماع طاريء في نينوى لمناقشة حادث غرق العبارة. وزير الاتصالات يعزي بفاجعة غرق العبارة في الموصل

وزارة الثقافة ترثي مشعل الحرائق

بواسطة » الوقت \ التاريخ :

وزارة الثقافة ترثي مشعل الحرائق

 

تغطية وتصوير / إنعام العطيوي

رثت وزارة الثقافة والسياحة والآثار فقيدها الراحل المسرحي الدكتور شفيق المهدي مدير عام دائرة الفنون العامة وصاحب العرض المسرحي “مشعل الحرائق” في الحفل التأبيني للراحل بقاعة عشتار صبيحة يوم الأربعاء الموافق 10/10 /2018

وتزامن الحفل التأبيني للراحل بعد ثمان أيام من رحيله بفاجعة وفاة أخيه الأكبر صبيحة يوم التأبين نفسه اثر مرض عضال مما اثار صدمة لوسطه الثقافي ولمحبيه ومقربيه وعائلة الفقيد.

وحضر كل وكلاء ومدراء ومنتسبي وزارة الثقافة والسياحة والآثار الحفل التأبيني حاملين وسام مكلل بصورة الدكتور الراحل شفيق المهدي ليزين صدورهن وفاءً لذكرهِ امتزجت بدموع ولوحات استذكارية للراحل في كل ممرات ودوائر الوزارة.

وقال الوكيل الاقدم للوزارة الدكتور جابر الجابري في كلمة التأبين “ابدأ بتقديم التعزية والمواساة ومشاطرة الحزن العميق مع أسرة الفقيد الراحل وأمر بعشيرتهِ وزارة الثقافة وانتهي بقبيلتهِ قبيلة الفن والإبداع والإنسانية في العراقِ وفي كل بقعة من الأرض التقت ونبتت فيه مشاعر الدكتور شفيق المهدي مع علمي ويقيني إن العزاء والحزن لمن يلتهمهم النسيان ويغطيهم التراب وتمحى صورهم من الذاكرة، أما  الحزن النبيل والألم المعطر بالسعادة والفخر والاعتزاز فانه في تأبيني وفي حفل خلود هذا الرجل”

مضيفاً “عشتك يا أخي شفيق أربعة عشر عاماً ننتقل خلالها خطوة بخطوة وقدماً بقدم لبناء صرح ثقافي وفني وإبداعي عراقي يحسده ويغبطه عليه الجميع، اشتركنا في معاناة هذه الرحلة والخطوات وكنت اخاً وصديقاً ورفيق درب وزميلاً”

واعرب الجابري “كنت شريكاً في الفرح والحزن والألم والأمل وحاضراً وستظل تمثل أمامنا في كل شارع وزقاق وخشبة مسرح ”

موضحاً “كثيرٌ من الأحياء أموات يتحركون ويأكلون ويشربون ويتنافسون ويتآمرون ويتخاذلون ويَهزمون وينهزمون لكنهم أموات لان الحي الحقيقي الذي يعيش إنسانيته في كل حركة وكلمة وموقف في كل يوم من حياته ليسجلها رصيداً خالداً بعد رحيله هذه الدنيا لم تبقي على احد واستسلم الجميع الى هذه الحجة والحق والموت ولا احد سيبقى خالد ولم يبقى من قبلنا ولن ويبقى من بعدنا”

واضاف “انا لله وانا اليه راجعون لا بد من هذا الرجوع وهذه العودة ولكن عودتك كانت محملة بالضوء ومحملة بالعطر في نفوسنا هذا الحشد يا شفيق هو حشدك الذي عايشته وعاصرته ومازجته مشاعرك وعواطفك وابتسامتك حين تدخل كل غرفة وكل ممر من ممراتها في هذه الوزارة وغيرها من الدوائر التي كنت كالغيمة الماطرة تركت فيها رذاذك العطر ومائك وابتسامتك التي لا تزول عن أذهاننا”

واشار الوكيل الاقدم الى السيد الدكتور عقيل مهدي عن كلمته إن المسؤول يقف مسؤول أمام التهمة والحرب دائماً وكنت إقرائك في داخلك يا دكتور شفيق حينما تقيأت دماً في دائرة السينما والمسرح كنت أقرائك في ملامحك وأنت تأن من التقارير والافتراءات من الذين عاشوا حقبة النظام المظلم والمظلمة الذي عود هذه الأجيال الأربعة التي عاشت إلا أن تكتب على بعضها وتهزم بعضها البعض، هذا المرض الذي تفشى للأسف وكانت هناك قابلية لتلقي هذا المرض وما كانت هناك مناعة حقيقية في نفوس نسبة كبيرة كانت تتلقى هذا المرض بسهولة وتقيأه على غيرها في مجتمع أريد له أن يفترس بعضه بعضاً.

واكمل الجابري “الألم الذي عشته وكنا نعيشه ولا زلنا وسنبقى نعيشه معك هو قدرنا لكننا كما أنت يا شفيق لم تنهزم ولن ننهزم ولم نتراجع ولن نتخاذل السلطة والمنصب والمدير العام وكل هذه الصور في الشوارع لا لكونك مدير عام أو مسؤول في وزارة الثقافة أو تحمل منصب بل لكونك كونت أنسانا عشت في إنسانيتهم وانغرزت في ضمائرهم ووجدانهم هذه الدموع التي أراها والمسها بيدي وهناك دموع لديها كاتم دمع لا تظهر في أعماق القلب والروح والوجدان”

وقال “هذا الرحيل لا يمثل فراق بيننا يا شفيق سيمثل حضوراً في أسرتك وبيتك الكريم وهذه الوجوه النظرة التي تركتها مشرقة بك وهذا المكان والموقع قاعة عشتار والدوائر التي لا تزال أنفاسك تعبق في أركانها وزواياها نحن كما كنا معك سنكون وستكون أنت في ذاكرتنا ووعينا ولا وعينا الباطن لان المضيئين دائما يحتلون مواقع العتمة ويزينونها باشراقة واحدة”

ووجه الجابري كلمة للحضور “كلكم اليوم تلتقون على روح شفيق لتنهلوا منه درساً في تواضعه وأدبه وأخلاقه فالمسؤول ليس صوتاً ولا عصاً غليظة فهؤلاء الذين يتحولون بقدرة قادر إلى عصي واصواط على من دونهم في مراتب الإدارات هؤلاء لأنهم لم ينزلوا من العلو وإنما خرجوا من الحضيض والقيعان المغمورة التي لم يصلها الضوء وفجأة بمحاصصة سياسية صعدوا إلى أعلى الأفق هؤلاء لا يمثلون شيءً سيكونون كالريح وهي تمر مما تأخذ منه نتناً من النتن، او طيباً من الطيب يأخذون منها لينقلوها إلى مواقع المسؤولية والمسؤولية ليست تشريفاً لأحد فسيد القوم خادمهم”

مشيراً “يجب إن يكون المسؤول رفيقاً شفيقاً رحيماً لا يكون سداً منيعاً لا يكون عصاً ولا مركز إرهاب ورعب وخوف لمن هم دونه وحوله يقايضونه في أرزاقهم ومرتباتهم ووظائفهم التي حصلوا عليها بشق الأنفس يهددونهم ويبتزونهم بها”

موضحاً “هذا ليس مسؤول وإنما تاجر وسمسار هذا النموذج الذي مر بالعراق خلال 14 عام هذا النموذج هو الذي سيتساقط وستدوسهم الأقدام أما الذين تحملهم الوجوه والدموع والأرواح فهم الذين نحتشد ونحتفل لا لتأبينهم ووداعهم وإنما لتأكيد حضورهم في قلوبنا وأرواحنا”

ونقل الجابري تعازي وزير الثقافة والسياحة والآثار السيد فرياد رواندزي الذي اعتذر عن الحضور بسبب اضطراره للذهاب خارج بغداد

وقال “كلفني بنقل تحياته وتعازيه ومشاطرته لحزن الأسرة الكريمة وللعائلة الثقافية والقبيلة الإبداعية في كل العراق برحيل هذا العلم والعامود من الضوء الذي سيبقى حياً وان غطى جسده التراب فسيبقى ما يشع منه وما يفيض ضوءاً ونوراً في نفوسنا رحمك الله يا شفيق يوم ولدت ويوم تبعث حياً”.

وفي نهاية حديثه أهدى لعائلة الفقيد كتاب الله مغطى بالعلم العراقي

كما أبن الراحل وكيل وزارة الثقافة السيد فوزي الاتروشي بكلمة ألقتها نيابةً عنه السيدة فلنتينا وقدم لعائلة الفقيد باقة ورد وكذلك كلمة للدكتور صلاح القصب وزميل دربه باسم عبد الحميد حمودي

وتم عرض فلم وثائقي عن حياة الراحل وإلقاء قصيدة شعرية تأبينية للراحل ومداخلة للدكتورة سافرة ناجي وكذلك كلمة للدكتور عقيل مهدي .

يذكر ان الراحل نال  لقب البرفسور العلمية بعد أن نال الاستاذية بدرجة مساعد عام 1997  قدم الراحل عروض بارزة في المسرح العراقي كان أهمها مسرحيتان مكبث والعاصفة لشكسبير ومشعلوا الحرائق لمكس برش والتي احدث اتجاها تجريبياً في المسرح العراقي المعاصر ومسرحية المعطف عن رواية كوكل بنفس الاسم وهو أطول عرض صامت في تاريخ المسرح العراقي.

ويعد المهدي هو اقدم مدير عام في وزارة الثقافة وتراس اغلب دوائر الوزارة فلم تكن ورقة الا ويعرف بها في أي ركن فكان بمثابة العامود الفقري لوزارة الثقافة

وبرحيل الدكتور شفيق المهدي خسرت وزارة الثقافة عامودها الفقري وأطفأت نار مسرحية مشعلوا الحرائق .

اترك تعليق

وزير العمل يشارك في مجلس عزاء ضحايا عبَّارة الموصل
فخامة رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح يعقد اجتماع طاريء في نينوى لمناقشة حادث غرق العبارة.
وزير الاتصالات يعزي بفاجعة غرق العبارة في الموصل
رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبدالمهدي يصل موقع الفاجعة في المدينة السياحية بمدينة الموصل.
الدكتور حيدر العبادي يعزي الشعب العراقي بضحايا انقلاب العبارة في الموصل ويدعو للتحقيق باسباب الحادث واعلان الحداد
رئيس الوزراء عادل عبد المهدي يعزي الشعب العراقي بضحايا انقلاب العبارة في الموصل ويعلن الحداد العام ثلاثة ايام
معن:: يؤكد متابعة انقلاب العبارة في الموصل
الكمارك ..ضبط ( ٢٨ ) سيارة دون الموديل في ام قصر الجنوبي
الربيعي:: يهنئ بعيد الام وعيد نوروز
مجلس القضاء الأعلى يناقش عددا من القضايا المدرجة على جدول اعماله في جلسته الثالثة لعام 2019
المثنى تحتضن  المؤتمر العلمي الرابع للتربية الإنسانية
ميسي يعزز صدارته لسباق الحذاء الذهبي ومبابي يلهث خلفه
فتوى بحل الحشد الشعبي
إقسام داخلية للبنات تقابلها محال للخمور وتهديدات بالتحرش
الكمارك … أعادة اصدار (٥)إرساليات من مادة السيراميك في مركز كمرك الشيب فشلت بالفحوصات المختبرية
وزير الاتصالات يوجه بالاسراع في تشغيل مشاريع الاتصالات في محافظة ذي قار
الاتصالات تبحث انشاء منطقتين نموذجيتين لخدمات الكابل الضوئي في بغداد
                     تربية المثنى تحتضن المهرجان الوزاري السنوي للانشودة المدرسية والابتهال الديني
وزير الاتصالات : نسعى الى توسعة مشروع الهاتف الارضي ليشمل جميع محافظات العراق والاولية للمناطق المحررة
الكمارك … تستقبل مدير المكتب الأقليمي لبناء المقدرة والتطوير لأقليم شمال أفريقيا والشرق الأدنى والأوسط بمنظمة الجمارك العالمية
وزارة الصحة والبيئة تؤكد خلو منظومات الفحص بالاشعة السينية التابعة الى المديرية العامة لمكافحة المتفجرات من التلوث الاشعاعي بعد اجراء الفحوصات الاشعاعية عليها
قوات الحشد الشعبي تسقط طائرة تجسس مسيرة تابعة لـ”داعش” في جبال مكحول .
الزاملي: دماء الشهداء عبدت طريق تحرير العراق من نير الإرهاب
رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يتلقى اتصالا هاتفيا من ملك المملكة العربية السعودية الملك سلمان بن عبد العزيز
نقابة الصحفيين تستعد لعقد المؤتمر الاعلامي الدولي واجتماعات اتحاد الصحفيين العرب في بغداد
الغبان من المثنى: اللجنة التحقيقية ستحاسب كل من يثبت تقصيره بشأن تفجيري السماوة
تنفذ ضربات نوعيه على أهداف حيويه غرب صحراء سامراء
صولاغ :العلاقات العراقية السعودية..الى اين
داعش تفصح عن زلزلتها النفسية بإصدارها الجديد
المئات يتظاهرون وسط السماوة تنديداً بالفساد وسوء الخدمات
فوزعراقي بالضربة القاضية والعيون نحو التتويج
تربية المثنى تنظم حملة للتبرع بالدم دعما لجرحى قواتنا الامنية و الحشد المقدس
العلاقات الثقافية الأمنية تنتعش في مهرجان الواسطي
عبيد: تفعيل النظام الالكتروني لبرامج الرعاية الصحية الثانوية الأول في العراق.
جواد الطليباوي من ارض المعركة يعلن تحرير قضاء القائم بالكامل
اندلاع النيران وحرق المنازل يعود من جديد في قضاء الطوز
  مظهر محمد صالح : ترليون دينار ستوزع على المصارف الخاصة كقروض
العتبة العلوية المقدسة تساهم في تأهيل ودعم المواكب الحسينية في طرق مرور الزائرين في المحافظات الوسطى والجنوبية
وزير التعليم يوجه بتطوير آليات استقبال طلبات المواطنين
المئات من المتظاهرين يتوجهون صوب ساحة الاحتفالات مركز محافظة المثنى مطالبين توفير الخدمات وفرص العمل
تواصل معنا عبر الفيس بوك