إحتفالات المسيح في بغداد إنعكاس لإنتصار مقاتلينا في الموصل

الرابط المختصرhttps://wp.me/pash2i-2Yy

إحتفالات المسيح في بغداد إنعكاس لإنتصار مقاتلينا في الموصل

Linkedin
Google plus
whatsapp
فبراير 19, 2020 | 4:59 ص

وسا / خاص 

 

احتفل المسيحيون،  السبت، بعيد يوم القيامة في العاصمة بغداد وعدد من المحافظات من ضمنها الاحتفال بمحافظة نينوى، وان ابرز ما يميز هذا العيد هو الامن الذي حظى به المسيحيون وسائر فئات المجتمع عقب الانتصارات العسكرية التي حققتها قوات الحشد الشعبي بمعية القوات الامنية.

وشارك الامين العام لحركة بابليون ريان الكلداني قداس سبت النور ( عيد القيامة) في احدى كنائس بغداد وبحضور معالي وزير الداخلية السيد قاسم الاعرجي و عدد من ممثلي الحشد الشعبي، وقيادات امنية ودبلوماسية.

وقال الكلداني ان، اهم مايميز احتفالاتنا لهذا العام انها تتزامن مع الانتصارات التي تحققها القوات الامنية والحشد الشعبي في الميدان وندعو الرب ان نحتفل العام القادم وقد حررت الارض بالكامل.

واضاف ، ستبقى رسالتنا السلام والوئام ودعاؤنا ان ينعم العراق بالأمن والوئام والعودة للنازحين في عموم المناطق المحررة.

من جهته قال وزير الداخلية قاسم الاعرجي، فرحتنا لاتوصف ونحن نشارك اخوتنا المسيحيين عيدهم وحضورنا اليوم معهم لنقول نحن وانتم هدفنا مشترك وهو العيش بسلام، وبتضحيات الجميع سنعود العام القادم هنا نحتفل بالانتصار، مضيفا الارهاب لايفرق بين مسلم ومسيحي لان دماءنا واحدة ومصيرنا واحد.

اترك تعليق

مواضيع عشوائية

مكة المكرمة