الحشد الشعبي يد تدافع وتحرر ويدتخدم زوار الامام الكاظم علية السلام

الرابط المختصرhttps://wp.me/pash2i-2ZN

الحشد الشعبي يد تدافع وتحرر ويدتخدم زوار الامام الكاظم علية السلام

Linkedin
Google plus
whatsapp
أغسطس 20, 2019 | 11:09 م

*وسا . خاص

يوم استشهاد الامام الكاظم علية السلام
– في مشهد رائع يتضمن صورا عن صدق العقيدة العسكرية والتزامها خط المثل والقيم ، لوحظ افرادا من الحشد الشعبي و الشرطة المحلية في المثنى  وهم يقدمون خدماتهم في يوم استشهاد الامام الكاظم علية السلام
الخدمات التي قدمها هؤلاء البواسل كانت من خلال إقامتهم للموكب الحسينية زمنها موكب هيئة الحشد الشعبي في السماوة وما قدّمت من خلاله من خدمات كثيرة ، فضلا عن المأكل والمشرب ، وعلى مدار اليوم
وقد  بيّن الاعلامي الحربي مسؤول العلاقات والاعلام في هيئة الحشد الشعبي في المثنى  قائلا : ” تأسس هذا الموكب منذ اليوم الاول لانطلاق فتوى سماحة اية الله العظمي السيد علي الحسيني السيستاني دام ظلة  بمبادرة من خدمة الامام الحسين في حملة حشدنا دائم حتى ظهور الامام القائم و من قبل ثلة مؤمنة من افراد فريقالدعم الاعلامي للحشد الشعبي “وسا”  إذ كان مقتصرا حينذاك على تقديم الشاي والماء ، وببركة الامام الحسين عليه السلام وجهود المؤمنين ، وسّع هذا الموكب خلال هذه السنة الى تقديم خدماته وتنوعها ومنها إطعام الزائرين ” .
اما المجاهد صبار الزركاني فقد أكد من جهته : ” ان ما يمتاز به موكبنا هذا ، هو التفاعل الكبير الذي ابداه الزائرين الكرام ، سيما وأن مرّده المقارنة بيننا وبين ازلام النظام البائد وعسكره ومحاربتهم لهكذا شعيرة ، وهو ما يستحضره الكثير من الزوار ممن عاصروا ذلك ” .
بينما اكد المجاهد صالح الظالمي : بالمشاركة مع اخوتنا في موكب هيئة الحشد الشعبي  يقام هذا الموكب الحسيني ، وهدفنا فيه الدفاع عن المقدسات من جهة وخدمتها من جهة اخرى ، فضلا عما تتضمنه من دوافع معنوي للزائرين الكرام

يذكر أن الحشد الشعبي و الجيش منهم والشرطة على السواء  وتوجيههم المعنوي ، الفضل الكبير في تأمين الزيارات المليونية ومنها يوم استشهاد الامام الكاظم علية من خلال خططهم المحكمة التي جعلت من مسير المؤمنين صوب الكاظمية  عصي على الإرهاب ومراميه الظلامية .

اترك تعليق

مواضيع عشوائية