قوات الحشد الشعبي تحبط هجوما إرهابيا قادم من الحدود السورية.

الرابط المختصرhttps://wp.me/sash2i-13482

قوات الحشد الشعبي تحبط هجوما إرهابيا قادم من الحدود السورية.

Linkedin
Google plus
whatsapp
فبراير 19, 2020 | 10:31 م
أحبط اللواء الأول هجوما إرهابيا عنيفا قادم من جهة الحدود السورية غرب نينوى وقال أمر اللواء مهدي صالح أبو جنان البصري أن قوات اللواء تصدت لهذا الهجوم الذي استغل به الإرهابيون الظروف الجوية وانخفاض درجات الحرارة إلى معدلات كبيرة حيث تم رصد تحركهم والتصدي لهم بعملية استغرقت أكثر من 4 ساعات أدت إلى قتل عدد منهم وجرح اخرين بعد ان لاذت القوة المهاجمه بالفرار وأوضح البصري أن الهجوم متالف من سبعة سيارات تحمل مسلحين ترجل أغلبهم من هذه العجلات التي تحمل أسلحة ساندة بغية كسر الخط الدفاعي الماسك للشريط الحدودي من جهة سنجار وصولا الى منطقة تل صفوك حيث ان مجمل الشريط تنتشر عليه المرابطات الثابته والمراقب فضلا عن المفارز الجوالة فيما نوه البصري أن الجهة الحدودية ما تزال غير ممسوكه بشكل جيد من قبل الجانب السوري كما قام الارهابيون بنشر مفارز هاون واستهدفوا القوات المرابطة على الساتر الحدودي بعدة قذائف واستغلوا بعض المناطق المنخفضة من الساتر لالحاق الضرر بالعجلات التابعة للحشد التي تمر بالقرب منه وهناك عديد من التعرضات من الجانب السوري لوجود خلايا إرهابية تستوطن الجهة السورية .

اترك تعليق

مواضيع عشوائية