عـــاجل

بلدية النجف الاشرف : حملاتنا مستمرة ونأمل أشراك الدوائر الساندة لنجاح العمل النزاهة تحبط محاولة الاستيلاء على عقار بكربلاء تعود ملكيته لمغترب الحشد الشعبي يقيم معرضاً لصور الشهداء في المثنى لغاء قرار نقل كهرباء المثنى الى الوسط واعادتها للجنوب كربلاء تحتضن مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الخامس عشر بمشاركة 120 شخصية من 40 دولة اختتام دورة T.O.T الخاصة بالتنميةالبشرية في المثنى وزارة الاتصالات بالتعاون مع الجامعة التكنولوجية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي تنظم ندوة موسعة عن البرنامج الفضائي . تجدد التظاهرات في مدينة الكوفة المقدسة للمطالبة بتفعيل قانون قدسية النجف الاشرف دورة لتطوير مهارات العاملين بالمكاتب الاعلامية وزير الاتصالات يلتقي حملة الشهادات العليا من منتسبي الوزارة ويؤكد على ضرورة مواكبة التطور في عالم الاتصالات.

تزامنا مع ارتفاع تداعيات حجب لعبة البوبجي (صالح رضا) يفتتح معرضاً عن العاب الطفولة. الدكتور حيدر العبادي يستقبل رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري الدكتور نصار الربيعي  ضمن الاهتمام بالطفل العراقي :: الجابري يفتتح المعرض الشخصي للفنان صالح رضا في دائرة الفنون التشكيلية.

قراءة متأنية في خطبة المرجعية الاخيرة ؟

بواسطة » الوقت \ التاريخ :
قراءة متأنية في خطبة المرجعية الاخيرة ؟
 
بقلم / فرج الخزاعي
كان ولازال وسيبقى توجيه المرجعية العليا لسماحة السيد السيستاني هو الموجه لبوصلة العملية السياسية في العراق , بعد أن نجحت المرجعية في التحشيد الجماهيري الكبير والمستميت للدفاع عن الوطن في الوقت الذي سخطت الناس وتذمرت من سياسات الحكومات المتعاقبة لفشلها الذريع في أدارة البلد أدارة ناجحة مما ولد نقمة شعبية كبيرة على مدى السنوات الماضية ,,, وبعد نجاح الاستجابه الكبيرة لفتوى الجهاد الكفائي أخذ المسؤولون العراقيون يحسبون الحساب لكل توجيه للمرجعية ولو من باب الاسترضاء لها ولو تمعنا النظر في الخطبة الاخيرة لها نرى أنها خارطة طريق واضحة المعالم للمرحلة القادمة ففي الوقت الذي أبرزت دور القوات الامنية بكل صنوفها في تحقيق النصر النهائي وتضحيات الشهداء والجرحى وضرورة الاعتناء بهم وتخصيص رواتب مجزية لهم بما يحفظ كرامتهم والتضحيات التي قدموها ,أكدت على ضرورة عدم تشويه هذه الصورة المشرقة ثم تطرقت الى المناطق المحررة وضرورة ارجاع اهلها ورعايتهم الرعاية التي يستحقون مؤكدة الابتعاد عن اخطاء الماضي وبهذا اشارات واضحة للأختلاسلات المالية التي طالت الاموال التي خصصت للنازحين والتي أتهم بها مسؤولين كبار حيث قالت ( ضرورة العمل على تحسين الظروف المعيشية في المناطق المحررة واعادة اعمارها وتمكين اهلها النازحين من العود اليها بعزة وكرامة وضمان عدم الانتقاص من حقوقهم الدستورية وتجنب تكرار الاخطاء السابقة في التعامل معهم ) فيما حذرت من الحواضن الارهابيه فقالت (إن النصر على داعش لا يمثل نهاية المعركة مع الارهاب والارهابيين بل ان هذه المعركة ستستمر وتتواصل ما دام أن هناك أناساً قد ضُلّلوا فاعتنقوا الفكر المتطرف الذي لا يقبل صاحبه بالتعايش السلمي مع الآخرين ممن يختلفون معه في الرأي والعقيدة ) وعن الحشد الشعبي فقد اشارت المرجعية الى ضرورة الاستفادة من خبراتهم ضمن القوات الامنية مشيرة الى ان المنظومة الامنية بحاجة الى خبرة هولاء الرجال وأكدت ( إن المنظومة الامنية العراقية لا تزال بحاجة ماسة الى الكثير من الرجال الابطال الذين ساندوا قوات الجيش والشرطة الاتحادية خلال السنوات الماضية وقاتلوا معها في مختلف الجبهات وأبلوا بلاءً حسناً في اكثر المناطق وعورةً واشد الظروف قساوةً وأثبتوا أنهم أهلٌ للمنازلة في الدفاع عن الارض والعرض والمقدسات وحققوا نتائج مذهلة فاجأت الجميع داخلياً ودولياً.. ولا سيما الشباب منهم الذين شاركوا في مختلف العمليات العسكرية والاستخبارية واكتسبوا خبرات قتالية وفنية مهمة وكانوا مثالاً للانضباط والشجاعة والاندفاع الوطني والعقائدي ولم يصبهم الوهن أو التراجع أو التخاذل ) مؤكدة على حصر السلاح بيد الدولة وضمن الاطر القانونية والدستورية وحينما تطرقت المرجعية للفساد فأنها وجهت أنتقادأ لاذعاُ للحكومة ولاجراءاتها الخجولة في معالجته فأكدت (التحرك بشكل جدي وفعال لمواجهة الفساد والمفسدين يعدّ من اولويات المرحلة المقبلة، فلا بد من مكافحة الفساد المالي والاداري بكل حزم وقوة من خلال تفعيل الاطر القانونية وبخطط عملية وواقعية بعيداً عن الاجراءات الشكلية والاستعراضية) وهذا يعني أن المرجعية غير مقتنعة بأجراءات الحكومة في مكافحة الفساد وقد وصفتها بالشكليه والاستعراضية,) وبعد خطبة المرجعية هذه والتي كانت واضحة البيان فأن الكرة أصبحت بملعب الحكومة وأن أراد السيد العبادي أن يكون رجل دولة بحق فعليه أن يبدأ بتنفيذ وصايا وتوجهيهات المرجعية العليا ويبدأ بالاطاحة برؤوس الفساد الكبيرة و لايخشى في الحق لومة لائم ويبتعد أن اسلوب التهديد والوعيد الذي أصبح لا جدوى منه بعد الأن فالمرجعية وخلفها الشعب يريدان أفعال وليس اقوال فحسب ؟؟ أما أن تكون أجراءاته ترقيعية وللأستهلاك الاعلامي فحسب فأن ذلك لن يكون مجدياً وسيكون للمرجعية كلام أخر يظهر في قادم الايام ؟؟.

اترك تعليق

تزامنا مع ارتفاع تداعيات حجب لعبة البوبجي (صالح رضا) يفتتح معرضاً عن العاب الطفولة.
الدكتور حيدر العبادي يستقبل رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري الدكتور نصار الربيعي 
ضمن الاهتمام بالطفل العراقي :: الجابري يفتتح المعرض الشخصي للفنان صالح رضا في دائرة الفنون التشكيلية.
بلدية النجف الاشرف : حملاتنا مستمرة ونأمل أشراك الدوائر الساندة لنجاح العمل
النزاهة تحبط محاولة الاستيلاء على عقار بكربلاء تعود ملكيته لمغترب
الدكتور حيدر العبادي يستقبل رئيس تحالف الفتح السيد هادي العامري 
مجموعة دعم الاستقرار تعقد اجتماعا هاما في بغداد .. والدول المانحة تؤكد التزاماتها بتعهداتها ازاء العراق
ضمن نشاط وزير الاتصالات لحماية الأمن السيبراني في العراق :: مباحثات لتأهيل الكوادر العراقية خلال اللقاء العراقي الامريكي.
الحشد الشعبي يقيم معرضاً لصور الشهداء في المثنى
(الربيعي خلال لقاءه بفريق التطوير الرقمي للبنك الدولي في العاصمة الأميركية واشنطن)
الدكتور حيدر العبادي يستقبل عضو البرلمان النمساوي رئيس المجلس البلدي في فينا السيد عمر الراوي
“استثمار قطاع الاتصالات وخطط مستقبلية تنعش هذا الجانب في العراق كانت حاضرة على طاولة غرفة التجارة الأمريكية بالعاصمة واشنطن”
هؤلاء اخو موفق صبحي
• وزارة الثقافة تحتفي وتكرم الفائزين بجائزة الطيب صالح “عليك بالعراق إذا أردت أن تكون مبدعاً”
مفوض في وزارة الداخلية يقدم أطروحة الدكتوراه الأمنية .
لغاء قرار نقل كهرباء المثنى الى الوسط واعادتها للجنوب
كريم بنزيما يتقمص دور المنقذ في ريال مدريد
على أنغام بتهوفن وزارة الثقافة تفتتح معرض الطبيعة.
الدكتور حيدر العبادي يستقبل رئيس خلية الازمة في محافظة نينوى الدكتور مزاحم الخياط
رئيس الجمهورية يؤكد خلال اجتماعه بمسؤولي محافظة المثنى: سأكون عوناً لأهل السماوة ورفع الحيف عنهم 
مجلس الوزراء يعقد جلسته الاعتيادية برئاسة رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي
مجلس محافظة المثنى يدعو المتظاهرين المطالبين بالاصلاحات الى تحديد ممثلين عنهم للتباحث مع المجلس حول المطالب التي طرحت من قبلهم .
شركه الاسكندريه للسيارات تنهض من جديد
القبض على تسعة متهمين بممارسة اعمال السمسرة والبغاء في بغداد
الحشد الشعبي: تحرير تل عبطة سيكون منطلقاً نحو الحدود السورية
احد ابطال بدر في معركة تحرير الفلوجة
مجلس المثنى يعتبر يوم غد الثلاثاء عطلة رسمية بمناسبة وفاة الرسول الاعظم (ص)
جورجي بوستن: مؤتمر الوئام بين الأديان في النجف دعا إلى أدانه الإرهاب والمصالحة لاستعادة الأمن في العراق
إيران تؤكد “عدم السماح” لمواطنيها بأداء زيارة الأربعين بلا تأشيرة  
زعيم كوريا الشمالية يهدد بإزالة تركيا عن الخريطة
الشيخ اوس الخفاجي يتوعد الامريكان مرة اخرى ويعلن عن جاهزيته لاعادة تشكيلات قوات ابا الفضل العباس عليه السلام
التربية: الغاء السعي السنوي للصف السادس الابتدائي وإعادة العمل بنظام المحاولات للسادس الاعدادي
التدخل التركي في العراق
ديوان محافظة المثنى يناقش الخطة الخمسية للتنمية في محافظة المثنى لعام 2018 الى 2022
مفوضية الانتخابات : نحترم ارادة ممثلي الشعب ولانسمح بالتجاوز عليها
عاجل انتهاء عملية العد والفرز اليدوي لصناديق اقتراع محافظتي الديوانية والمثنى بنتائج متطابقة
شركة أبل الأمريكية العملاقة تقرر مكافئة الصبي الذي اكتشف ثغرتها الأمنية الخطيرة حول تطبيق “فيس تايم”.
الرشوه افه تنخر جسد المجتمع
ابراهيم الميالي خارج اللعبة السياسية في المثنى
همام يغلق قلبه ويتوب عن الحب
تواصل معنا عبر الفيس بوك