محضر توبيخ لشهيد ما

الرابط المختصرhttps://wp.me/pash2i-3L9

محضر توبيخ لشهيد ما

Linkedin
Google plus
whatsapp
أغسطس 24, 2019 | 7:46 م

بقلم : حسين القاصد

قف أنت وحدك في اختفائك
مت كي تدافع عن بقائك
أطفئ يديك لكي توفر من لهيبك بعض مائك
نم ها ( هناك) ولا تدع شيئا يلوح بانتمائك
لا تصطحب عينيك هذا الليل يجفل من ضيائك
هيا تخلص من جميعك.. تاج رأسك.. أو حذائك
لقب العشيرة والذخيرة والعقيدة انبيائك
أو صورةٍ محميةٍ بأسىً يضاعفُ من وبائك
لا تلتقط وجهاً يؤثث دمعةً لأسى عزائك
لا تتصل فالموت أول بوحه صوت انتهائك
صوتٌ بطعم رصاصةٍ من هؤلاء وهؤلائك
لا تسمع اغنيةً اذا سالت دموعك من غنائك
خذ فكرة عن خدعة الأبصار واهرب من ازائك
لا تنخدع بالأرض طفل الموت ينضج في سمائك
طفلٌ تؤرجحه الحروب على حبال من دمائك
ياقطعة الحلوى لديه فهل يكف عن اشتهائك
لا .. لا تدافع عن سمائك.. هي للإله وللملائك

إن الهواء مؤجلٌ .. كل اختناقك من هوائك
خبيء دعاءك جيداً .. قد يذبحونك من دعائك
من بحة الموال فيك ومن ترانيم انتمائك
لا تلتفت لا طاسة للماء تسكب من ورائك
كل احتراقك كي تفر من الدخان إلى فنائك
لكن ، فناؤك أن تجوع وانت وحدك في إنائك
اقسى حياتك أن تعيش لكي تموت فدىً للائك
اللاء اكبر من جميع الآلهات .. من ابتلائك
اللاء طفلة عوزك الأعمى وغربة كبريائك
فاذهب إذن.. كم انت لغزٌ نيءٌ والحل شائك؟

اترك تعليق

مواضيع عشوائية