الأمين العام للمؤتمر الوطني العراقي يلتقي بوزير الحكومة البريطانية اللورد طارق أحمد خان في بغداد

الرابط المختصرhttps://wp.me/pash2i-3Qq

الأمين العام للمؤتمر الوطني العراقي يلتقي بوزير الحكومة البريطانية اللورد طارق أحمد خان في بغداد

Linkedin
Google plus
whatsapp
أغسطس 24, 2019 | 7:01 م

وسا. خاص
إلتقى الأمين العام للمؤتمر الوطني العراقي المهندس آراس حبيب كريم، صباح الأحد الرابع من شهر آذار 2018، اللورد طارق أحمد خان وزير الحكومة البريطانية والمفوض من قبل رئيسة الوزراء ليكون المبعوث الخاص لقضايا مكافحة العنف الجنسي في أوقات الصراعات، وبحضور السفير البريطاني في العراق السيد جون ويلكس، وذلك في نادي الصيد العراقي ببغداد.
و ناقش الطرفان عدة محاور جاء في مطلعها حقوق المرأة و المساواة بين الجنسين وقضية التعنيف الأسري إضافةً إلى الحديث عن شريحة الأرامل والمطلقات، خصوصاً مع وجود أكثر من ٩٠٠ ألف مطلقة ومثلها للأرامل، حيث بات ذلك يشكل تحدي إجتماعي كبير.
وقال المهندس آراس “تفاقم المشاكل الإجتماعية في المحافظات التي إحتلتها داعش وحتى التَسيب في المحافظات الأخرى نتج عنه عمالة الأطفال وبالتالي تركهم للدراسة في سن مبكر، إضافةً للتجهيل المجتمعي الذي نعاني منه اليوم”.
وأضاف الأمين العام “علينا ان نعمل وفق برامج مخصصة لإيجاد الحلول المناسبة لمعالجة تلك المشكلات، مبدياً إستعداده لتقديم العون والمساهمة في دعم “برنامج العراق ضمن خطة العمل الوطنية البريطانية الرابعة حول المرأة والسلام والأمن”.
فيما ذكر اللورد طارق أحمد خان “نساعد على تطوير المجتمع و دعم المرأة العراقية التي عانت من الظلم وبطش الإرهاب، موضحاً أن لدينا خطط وبرامج عدة تتم بالتنسيق مع رئاسة الوزراء”.
وبيّن اللورد خان “أحد أهدافنا إعادة لمّ شمل العوائل النازحة وتقديم الدعم المعنوي والصحي لهم، إضافةً للعمل على كيفية إعادة دمج النساء اللواتي تعرضن لمشاكل وتمكينهنّ في مجتمعاتهنّ”.
وأضاف “سنسعى للنهوض بواقع التعليم في المجتمعات المعنفة والذي يأتي كهدف أساسي وضعه اللورد جونسون، مستطرداً “نحن على ثقة بأن جهودنا تلاقي ما يتمناه العراقيون من تحقيق العدالة الإجتماعية والمساواة بين الجنسين وبين الأكثرية والأقليات”.
ويأتي هذا اللقاء الخاص على هامش إطلاق برنامج العراق ضمن خطة العمل الوطنية البريطانية الرابعة حول المرأة والسلام والأمن، والذي عقد بحضور المهندس آراس حبيب و المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لشؤون مكافحة العنف الجنسي في أوقات الصراعات السيدة براميلا باتن و وزير الحكومة البريطانية اللورد طارق أحمد خان، والسفير البريطاني في العراق السيد جون ويلكس، و الدكتورة إبتسام عزيز مدير عام دائرة تمكين المرأة في الأمانة العامة لمجلس الوزراء العراقي، بالإضافة إلى شخصيات سياسية والبعثات الدبلوماسية الدولية والأممية العاملة في العراق إضافةً لممثلي المنظمات غير الحكومية.

اترك تعليق

مواضيع عشوائية