ضمن الاهتمام بالطفل العراقي :: الجابري يفتتح المعرض الشخصي للفنان صالح رضا في دائرة الفنون التشكيلية.

الرابط المختصرhttps://wp.me/pash2i-4TE

ضمن الاهتمام بالطفل العراقي :: الجابري يفتتح المعرض الشخصي للفنان صالح رضا في دائرة الفنون التشكيلية.

Linkedin
Google plus
whatsapp
سبتمبر 23, 2019 | 1:08 م
ضمن الاهتمام بالطفل العراقي :: الجابري يفتتح المعرض الشخصي للفنان صالح رضا في دائرة الفنون التشكيلية.
تقرير / إنعام العطيوي
تصوير / حسين المليجي
  
برعاية وزير الثقافة والسياحة والآثار الدكتور عبد الأمير الحمداني افتتح الوكيل الأقدم لوزارة الثقافة والسياحة والآثار الدكتور جابر الجابري المعرض الشخصي الثالث والعشرون للفنان التشكيلي صالح رضا تحت عنوان (أطفالنا اليوم) وذلك صباح يوم الاثنين الموافق 22/4/2019 على قاعة دائرة الفنون التشكيلية بوزارة الثقافة.
وعن ذكريات العاب الطفولة التي جسدها الفنان في 39 عمل فني قال الوكيل الأقدم الدكتور جابر الجابري “اليوم استمتعنا بشكل كبير بهذا الخيال الخصب الذي يتمتع به الفنان صالح رضا والذي تميز بمعرض الطفولة والبراءة واخرج الطفل العراقي من حزنه وكئابتهِ وشعوره بالبؤس، والحرمان، والخوف، والرعب الذي فرض على المجتمع العراقي بكل عوائلهِ وأطفالهِ، ولكن الفنان اخرج اللوحة بشكل أجمل وأفضل وأروع”
معرباً “إن هذا المعرض هو ليس الأول للفنان صالح رضا وإنما لديه أعمال ومعارض مميزة في العالم ونفخر بكل فنان يحمل العراق إلى أشقائه بصورة أجمل وأفضل”
وأشار الجابري “إلى إن العراق يفخر بفنانيه الذين يحملون العراق رسالة وهماً وهدفاً في حياتهم وباسم الفنانين في وزارة الثقافة ودائرة الفنون التشكيلية مديرها العام وكادرها لاحتضانهم لإعمال صالح رضا يعد احتضان لكل الفن والإبداع العراقي”
من جانب أخر أوضح الدكتور علي عويد العبادي المدير العام لدائرة الفنون التشكيلية إن نشاطات دائرة الفنون التشكيلية تنوعت بين معارض ومهرجانات وندوات ومحاضرات أما اليوم فنحن بصدد محطة جديدة تخص رسومات الطفولة وحياتهم وأفكارهم
وأشار العويد إلى إن الأطفال تعد أهم شريحة في المجتمع وإذا أردنا بناء مجتمع حقيقي علينا الاهتمام بالطفل والمرأة لذلك نسلط الضوء من اجل السعي والاهتمام من قبل الجهات المعنية بالطفولة بهذه الشريحة المهمة، والتي هي أساس المجتمع معرباً “إن الفنان صالح رضا تناول رسومات وحياة وأفكار الطفولة لذلك احتضنت دائرة الفنون التشكيلية معرضاً خاص برسوماتهِ وأتمنى أن نقيم أكثر من فعالية للأطفال كاستحقاق أبوي ومهني رغم إننا قدمنا ثلاث فعاليات للطفولة”
ووجه المدير العام لدائرة الفنون التشكيلية دعوة للمدارس في وزارة التربية والموسيقى والبالية في وزارة الثقافة لزيارة المعرض المخصص للأطفال وتسليط الضوء من قبل الإعلام على أهم فقرة وهي حياة الأطفال وأفكارهم.
في حين بين الفنان صالح رضا إن هذه التجارب تتحدث عن الطفولة وقدمها في القاهرة وحصلت على اهتمام من الأمم المتحدة وطبعت له خمسة عشر لوحة ووزعت على السفارات والقنصليات ومنظمات المجتمع المدني ، كما أعرب الفنان “إن سبب اختياره لعنوان (أطفالنا اليوم) والذي استوحي من أيام الطفولة هو عدم وجود هذه الألعاب الجسدية والفكرية والتي تنمي أواصر التعاون والمحبة والاندماج الاجتماعي بين الأسر وركون اغلب الأطفال إلى الألعاب الالكترونية التي باتت تؤثر بشكل سلبي على عملية اندماج الطفل بالأسرة والمجتمع وسلوكياته وحركته البدني وصحته النفسية والجسدية”.
وركزت اللوحات المقدمة على العاب الأطفال في حقب معينة وحياة الطفل داخل العائلة والحي السكني وتحاكي تراث المناطق العربية التي قد تتشابه بالألعاب ولكنها تختلف في التسمية حسب لهجة المنطقة.
من الجدير بالذكر إن الفنان صالح رضا من مواليد محافظة ديالى عام 1960 وحاصل على بكالوريوس كلية الفنون الجميلة جامعة بغداد عام 1985 كما فازت احد أعماله الفنية بالجائزة الأولى في المسابقة التي نظمتها وزارة الشغل التونسية واعتمدت شعاراً للوزارة في تونس، كما تم اختيار أعماله واقتنائها من قبل الأمم المتحدة في القاهرة تحت عنوان “من وحي الطفولة” وله عدة مشاركات فنية داخل وخارج العراق.

اترك تعليق

مواضيع عشوائية