الحمداني يفتتح معرض النحت السنوي على أنغام المونامور.

الرابط المختصرhttps://wp.me/pash2i-571

الحمداني يفتتح معرض النحت السنوي على أنغام المونامور.

Linkedin
Google plus
whatsapp
أغسطس 21, 2019 | 2:07 ص

الحمداني يفتتح معرض النحت السنوي على أنغام المونامور.


تقرير / إنعام العطيوي
عدسة / ادهم يوسف – حسين المليجي

على أنغام المونامور افتتح الدكتور عبد الأمير الحمداني وزير الثقافة والسياحة والآثار معرض النحت السنوي لدائرة الفنون العامة صباح يوم الاثنين الموافق 29/7/2019 
والذي تضمن 66 قطعة نحتية ل63 فنان تشكيلي عراقي وبحضور جمهور النخبة امتزجت أنغام المعزوفة مع نتاجات الفنانين ليرتقي الفن التشكيلي العراقي إلى أوج الإحساس الإبداعي على أروقة دائرة الفنون العامة.


وقال وزير الثقافة والسياحة والآثار الدكتور عبد الأمير الحمداني “إن فن النحت ظهر في الألف الخامس قبل الميلاد واستمر إلى يومنا هذا، وتعد المدرسة العراقية من أهم المدارس الفنية في العالم فلا غرابة أن تكون هناك منحوتات متعددة الأنواع والأهداف والرسائل كما إن اغلب المعروضات حملت اللمسة السومرية الأصيلة، فالفنان لا يستطع الخروج من البيئة التي ينتمي لها وهذا واضح في تأثير الحضارة الرافدينية على الأعمال المعروضة”


ودعا الحمداني الجمهور لزيارة المعرض واقتناء الأعمال مؤكداً انه سيقتني بعضاً منها، كما إن الوزارة جادة في تسهيل خروج هذه الأعمال للمشاركة في معارض خارج العراق وإخراج الثقافة العراقية من الإطار المحلي إلى الإطار الدولي.
فضلاً عن وجود مشاركات خارجية في العديد من دول الجوار إضافة إلى الأسابيع الثقافية العراقية في كوريا والصين والكويت مشيراً إن هذه الأعمال سترسل للمشاركة في هذه النشاطات.


من جانب أخر أوضح المدير العام لدائرة الفنون العامة الدكتور علي عويد العبادي “إن الدائرة تقيم معرض سنوي متخصص للنحت ويعنى بالمنحوتات الفنية للفنان التشكيلي العراقي، ويتم فيه اختيار الأعمال من قبل لجنة متخصصة بالنحت تشترط فيه إن يكون العمل يعرض للمرة الأولى مع ترك موضوع العمل الفني للنحات” 


وأكد العويد “إن دائرة الفنون تعنى بمختلف مجالات الفن التشكيلي والتي حظيت باهتمام معالي وزير الثقافة والسياحة والآثار لما لها من أهمية بالغة في روح الفن العراقي الأصيل وتاريخه، لهذا تم افتتاح معرض النحت في أجواء فنية متخصصة وتصميم عرض المنحوتات بشكل يتلاءم مع الطرح المعاصر للفن ممزوج بعزف موسيقي لانغام المونامور”


على صعيد متصل بين الدكتور جبار جودي نقيب الفنانين العراقيين إن النقابة تسعى للتواجد والحضور ورعاية كل الفعاليات، مشيراً إن نقابة الفنانين ستقيم في المستقبل القريب أضخم عرض تشكيلي على قاعة كولبنكيان.


من الجدير بالذكر إن المعرض سيستمر لمدة أربعة أيام على أروقة وزارة الثقافة والسياحة والآثار دائرة الفنون العامة.

اترك تعليق

مواضيع عشوائية