رسالة ماجستير حول تنظيم الخصوصية بالتغطية الاعلامية لقضايا الفساد في العراق

السبت 30 مايو 2020
| 2:25 مساءً |
رسالة ماجستير حول تنظيم الخصوصية بالتغطية الاعلامية لقضايا الفساد في العراق
كلمات بحث:

متابعة . وسا

كشفت دراسة بحثية للاعلامي حيدر محمد الزركاني من ذي قار حول تنظيم الخصوصية وعلاقتها بالتغطية الاعلامية لقضايا الفساد في العراق، عن ان اغلب المؤسسات الاعلامية لاتعتمد على تنظيم الخصوصية في تغطياتها الاخبارية.
وقال الباحث الزركاني لشبكة اخبار الناصرية ان الدراسة قدمت كرسالة ماجستير الى كلية الاعلام في جامعة اليرموك، بعنوان ” تنظيم الخصوصية وعلاقتها بالتغطية الاعلامية لقضايا الفساد في العراق”.
واضاف ان الدراسة توصلت الى ان المؤسسات الاكاديمية والمنظمات المختصة في مجال تطوير مهارات الاعلاميين لم تقم اي ورشة او ندوة في تنظيم الخصوصية لافتقارها في مفهومها وعدم قدرة المشرع العراقي في تعريفها قانونيا.
واكد ان الدراسة هي الاولى التي تعتمد في منهجيتها نظرية تنظيم الخصوصية ، حيث ان نتائج هذه الدراسة وتوصياتها قد تتيح الفرصة للمشرع والعاملين في المؤسسات الاعلامية بالاعتماد على دراسته في تنظيم الخصوصية.
ولفت الى ان الحياة الخاصة للافراد والتي يعنى بها خصوصية الافراد، باتت ذات مفهوما واضحا من خلال دراسته بعد ان وضع الاسس الرئيسة عبر الدراسات البحثية السابقة التي تناولت هذا الموضوع، مشيرا الى ان مايعانيه الصحافيين من الاعتقالات بسبب تجاوزهم خصوصية الافراد تسببت بفوضى في التغطيات الاخبارية، ومن خلال ماتوصل اليه يمكن ان تكون ارضية لمجلس النواب والقضاء في تنظيم الخصوصية في التغطيات الاخبارية لاسيما قضايا الفساد، وتوظيفها ضمن القوانين التي تعنى في شؤون النشر في مختلف وسائل الاعلام المسموعة والمرئية والمكتوبة والاعلام الجديد.
يذكر ان الباحث الزركاني ناقش رسالته عبر دائرة تلفزيونية مع مجموعة من الاساتذة الاردنين، وكان قد حكم استبيان دراسته من قبل 16 استاذا مختصا في الاعلام من دول العراق والاردن ومصر وفلسطين ولبنان وتونس

عشوائياً
الأكثر تعليقا
More
جميع الحقوق محفوظة لـ وكالة وسا الاخبارية 1998.