نادلات بغداد لاستدراج الزبائن واستنزاف امولهم

الرابط المختصرhttps://wp.me/pash2i-5H

نادلات بغداد لاستدراج الزبائن واستنزاف امولهم

Linkedin
Google plus
whatsapp
أغسطس 23, 2019 | 2:52 ص

وسا . بغداد :خاص 

أصيب مصطفى حسن علي منس كنة محافظة ابالذهول بوصول سعر الاركيلة الى الف دينار في احدى كازينوهات المنصور، والسبب في ذلك وجود فتيات تشرف على خدمة الضيوف، فيما حذرت وزارة الصحة من تفشي مرض التدرن جراء استخدام (معسل) تالف ومنتهي الصلاحية ومخالف للشروط الصحية.
ويقول حسن علي  ان الفاتورة وصلت الى الف دينار مقابل اركيلة و كواب شاي، وعند الاستفسار عن السبب سوغ الامر الى وجود فتيات تشرف على خدمة الزبائن وهذا الامر يصنع الفارق مع بقية االمقاهي ".
وأضاف :"ان الزبون الذي يقصد هذه الأماكن خاصة أولئك الذين ياتون لأول مرة يصابون بإحراج فيضطرون الى الدفع"، مشيرا الى ان " الامر يعد وسيلة لا ستنزاف جيوب الشباب واستدراجهم".
فيما يقول ضياء راضي // عاما " ان كازينوهات التي تقع في مناطق المنصور والكرادة والعرصات جميعها فتيات نادلات تشرف على الخدمة"، لافتة الى " أنهن يحرصن على ارضاء الزبون اكثر من الشباب، مع الابتسامة واللياقة في الكلام وحسن المنظر ".
فيما تؤكد احد العاملات عاما في كازينو بالمنصور، طلبت عدم ذكر اسمها الى " انها تتعرض الى مضايقات من بعض الشباب، الذين يطمعون في الحصول على علاقات عاطفية"،  موضحة " ان تعليمات صاحب الكازينو بان الزبون دائما على حق، والابتعاد بالاحتكاك بالشباب واحداث اي مشكلة".
وتضيف " ان اجور العاملات تختلف، لكن اقل نادلة تتقاضى دولار شهريا، باستثناء البقشيش مع تكفل صاحب الكازينو الغذاء وتوفير الأمن والحماية للفتيات"، مبينة " ان فرق السياحة والصحة وحتى الأجهزة الامنية دائما ما تزور المقاهي وتدقق في أوراقنا ومستمسكاتنا ".
بدوره أكد مدير اعلام وزارة الصحة الدكتور احمد الرديني في تصريح ان فرق الوزارة في تفتيش مستمر ومفاجأ للمقاهي ولجميع المناطق في بغدادوالمحافظات، وتوصلت الى تفشي مرض التدرن جراء الافتقار الى الشروط الصحية واستخدام (معسل) منتهي الصلاحية وعدم العناية بالنظافة وغيرها من الامراض الاخرى الناتجة عن شرب الاركيلة ". 
وتابع الرديني " للاسف ان الوزارة سجلت مصابين بالتدرن بين الشباب والمراهقين من المدمنين على الاركيلة"، مؤكدا الى ان خطورة الامر تكمن الى مضاعفات اخرى وانقباضات في الأوعية ومضاعفات في القلب وأورام سرطانية ومن ثم تفاقم وموت سريع ومفاجأ ".
ودعا الشباب واولياء الامور الى الابتعاد عن تلك العادات السيئة حفاظا على صحتهم وصحة ابنائهم اضافة الجهات المعنية الاخرى بتفعيل اجراءاتها والحد من مشكلة المقاهي التي استغلت الجدران الوسطية والحدائق في المناطق الشعبية"../انتهى/.

اترك تعليق

مواضيع عشوائية