صدر في العاصمة الأردنية عمان للباحث والإعلامي عمار مكي دورية كتابه ” الإعلان والاتصال السياسي “

الرابط المختصرhttps://wp.me/pash2i-1Vr

صدر في العاصمة الأردنية عمان للباحث والإعلامي عمار مكي دورية كتابه ” الإعلان والاتصال السياسي “

Linkedin
Google plus
whatsapp
يوليو 15, 2019 | 11:08 م

صدر في العاصمة الأردنية عمان للباحث والإعلامي عمار مكي دورية كتابه
” الإعلان والاتصال السياسي ”
ويتناول هذا الكتاب التخصصي الآليات التي يتم فيها التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي ، والاستفادة منها في عمليات الإعلان السياسي والاتصال بالجمهور ؛ عن طريق الشبكة العالمية ، وإجراء مقارنات مع تجارب دول كبرى اتخذت من شبكة الانترنت وسيلة للإعلان ، وجاء الكتاب بتقديم من د. إيمان عليوان استاذة الإعلام في جامعة بيروت العربية تقول فيها : ” وإن أبرز ما يميز هذا الكتاب هو عرض التطور الدراماتيكي الذي أدخلته تكنولوجيا المعلومات والاتصال على الحملة الإعلانية والاتصال السياسي نفسه ، والذي قلب رأسا على عقب أساس العمل الإعلامي و الإعلاني والتسويقي ، والتأكيد على الدور المفصلي الذي تلعبه وسائل التواصل الاجتماعي اليوم في ترجيح كفة مرشح على آخر وبرنامج سياسي على غيره من البرامج المنافسة ؛ وذلك مع “حصار الجمهور الكترونيا” و تتبعه في تنقلاته من شاشة إلى أخرى أينما وجدت ؛ أكانت على هاتفه الذكي أو لوحه الالكتروني أو كمبيوتره الشخصي أو المكتبي.
وتعتبر حملة الرئيس الأميركي باراك أوباما : الأولى في العام 2008 ضد منافسه جون ماكين ، أولى التجارب الإعلامية التي حوّلت الفيسبوك من طبيعته الاجتماعية إلى التواصل السياسي ، وأثبتت نجاح التسويق السياسي الالكتروني، وفتحت عصرا جديدا من الاتصال السياسي عبر الفيسبوك وتويتر واليوتيوب وتطبيقات الهواتف الذكية”.
ويأتي الكتاب بواقع اربعة فصول يتحدث الفضل الاول منه على العصور الثلاثة للاعلان السياسي ويضيف المؤلف بصمته في استكشاف العصر الرابع لهذا الاعلان مع دخول مواقع التواصل الاجتماعي في السباق الانتخابي الاميركي، فيما جاء الفصل الثاني في كيفية تخطيط وتصميم الحملات الاعلانية وجاء الفصل الثالث في استكشاف انواع العمليات السياسية الفاعلة ليسلط الفصل الرابع الضوء على الحملات الاعلانية والاعلامية المستخدمة في العملية السياسية .

اترك تعليق

مواضيع عشوائية